“ندوة وطنیة حول الملكیة الفكریة والوصول إلى الأدویة في المغرب”

في السنوات الأخیرة، أصبحت مسألة أسعار الأدویة مشكلة حقیقیة لمعظم البلدان، بما في ذلك أغنى البلدان، التي لدیھا أنظمة تغطیة طبیة فعالة. ترتبط ھذه المشكلة ارتبا ًطا وثیقًا باحتكارات السوق التي تفرضھا براءات اختراع الأدویة. حذرت المؤسسات الدولیة الكبرى مثل الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمیة البلدان باستمرار من تكییف نظامھا لحمایة الملكیة الفكریة بما یتلاءم مع مستوى تنمیتھا ولضمان ھذا النظام لا یؤثر على سیاساتھم الصحیة بشكل عام والحصول على الأدویة بشكل خاص

في المغرب، غالبًا ما أثارت التغییرات الأخیرة في الإطار القانوني والتنظیمي بشأن حمایة الملكیة الفكریة على مدار الخمسة عشر عاًما نقاًش مثیًراللجدل. في الواقع بعض التدابیر الوقائیة التي اتخذتھا البلاد تتجاوز ما ھو مطلوب من قبل منظمة التجار العالمیة ویم أن یكون لھا تأثیر سلبي على الحصول على الأدویة الجنیسة منخفضة التكلفة. في الوقت نفسه، من المھم تسلیط الضوء على بعض التغییرات الإیجابیة التي حدثت، مثل إدخال فكرة فحص البراءات أو إمكانیة تقدیم معلومات إلى أطراف ثالثة ضد منح البراءة. تدابیر من شأنھا تحسین جودة براءات الاختراع الصادرة في المغرب ومنع براءات الاختراع التعسفیة التي یمكن أن تؤثر على الحصول على الأدویة

تنظم جمعیة الوصول للعلاج، وھي جمعیة تعمل من أجل الحصول على العلاج في المغرب، “ندوة وطنیة حول الملكیة الفكریة والوصول إلى الأدویة في المغرب” یومي 24 و25 یونیو 2019 في الدار البیضاء. ستجمع ھذه الندوة بین مختلف الجھات الحكومیة وغیر الحكومیة المھتمة أو العاملة في مجال الملكیة الفكریة والوصول إلى الأدویة في المغرب بما في ذلك المنظمات الرئیسیة التي تمثل الجھات المصنعة المحلیة للأدویة. أكد العدید من الخبراء الدولیین الذین یعملون على ھذا الموضوع والذین یمثلون المنظمات المؤثرة مثل منظمة الصحة العالمیة مشاركتھم بھذه الندوة، كما أكدت منظمة أطباء بلا حدود ومركز الجنوب … مشاركتھا أیضا في ھذا الحدث.

الھدف من الندوة ھو الجمع بین جمیع الأطراف الفاعلة الرئیسیة للتشاور بشأن سیاسة وطنیة بشأن الملكیة الفكریة تكون مواتیة لحمایة الحصول على الأدویة. ستناقش أی ًضا بدء أصحاب المصلحة المتعددین حوارا لتنسیق النھج، وإنشاء منصة عمل مشتركة، وتشجیع تبادل المعلومات، ومناقشة الفرص والتحدیات المتعلقة بالوصول وتحدید سبل التعاون بین مختلف الأطراف لتحسین الوصول إلى الرعایة والعلاج وتحقیق أھداف المغرب في ھذا الصدد

جمعیة الوصول للعلاج ھي جمعیة مغربیة تعمل في مجال الوصول إلى علاج فیروس نقص المناعة البشریة والتھاب الكبد الفیروسي والسل مع التركیز بشكل خاص على قضایا حقوق الملكیة الفكریة والحصول على الأدویة. تم تأسیسھا في عام 2015 بعدما كانت مجرد مشروع استضافته جمعیة محاربة السيدا بین عامي 2010 و2015

نفذت الجمعیة العدید من أنشطة بناء القدرات للجھات الفاعلة في المجتمع والدعوة للحصول على العلاج في المغرب بمنطقة الشرق الأوسط وشمال افریقیا. لقد لعبت جمعیتنا دو ًرا أساسیًا في جعل عقار دولوتغرافیر المحمي ببراءات الاختراع حتى العام 2026، وأحدث جیل من علاجات فیروس نقص المناعة البشریة متاحا في المغرب وبأسعار في متناول الجمیع. وقد لعبت أیًضا دوًرا مھًما في عملیة تصنیع العلاجات الجدیدة لالتھابالكبدالوبائي محلیاً من قبل الشركات الوطنیة المصنعه للأدویة وفي إدراج المغرب في التراخیص الطوعیة التي تسمح باستخدام الإصدارات الحدیثة من العلاجات المضادة للإیدز والتھاب الكبد الوبائي سین الیوم

Posted by zakaria