فريقنا

عبد الحليم الكداري، مدير البرامج وأنشطة الدعوة.

عبد الحليم  الكداري ، سيكولوجي وطبيب جنساني التكوين، انضم إلى فريق عمل الإئتلاف العالمي للإستعداد للعلاج بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كمديرة للبرامج وأنشطة الدعوة. عمل في مجال مكافحة فيروس نقص المناعة البشرية لمدة 15 عاماً في فرنسا. وقبل انضمامه، عمل مسؤولاً عن البرامج الدولية ب”خدمة معلومات سيدا”، و هي وكالة فرنسية. وخلال تجربته السابقة، نجح بالعديد من البرامج المتعلقة بفيروس نقص المناعة البشري في أفريقيا جنوب الصحراء. وقد عمل بالتعاون مع العديد من الشركاء والجهات المانحة مثل اليونيسيف، وبرنامج الأمم المتحدة المشترك، والاتحاد الأوروبي، مدينة باريس وفرنسا خبرة. وركزت جل المشاريع على أفريقيا الغربية والوسطى والشمالية.

علياء عميمي انضمت لتوها للإئتلاف العالمي للإستعداد للعلاج بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا MENA ITPC مسؤولة عن استراتيجية الدعوة. حصلت على شهادة البكالوريوس في العلوم السياسية والعلاقات الدولية في عام 2014 وحاصل على درجة الماجستير في “الحكامة و الإدارة الدولية ” من جامعة الرباط الدولية مزدوجة مع معهد العلوم السياسية غرونوبل. قامت بعديد الدورات التدريبية ولا سيما في مكتب برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في كوت ديفوار في قسم الدعم في العملية الانتخابية كما تدريب لمدة سنة في مكتب البنك الأفريقي للتنمية ـ المغرب و التي شاركت به في إعداد الاستراتيجية الخمسية الجديدة 2017-2021 البنك يعمل على تحديد الاحتياجات القطاعية الرئيسية والمشاريع وبالتحديد في القطاع الصحي، ولكن أيضا في دعم أسهم البنك كجزء من مشاركتها في Cop22.
علياء عميمي مهتمة جدا بالقضايا المتعلقة بالصحة، فعلى ضوء هذا فقد ركزت أطروحتها لنيل شهادة البكالوريوس على قضايا الصحة العامة و مشكل الحكامة العالمية.

زكريا بهطوط، مسؤول التواصل و برامج التعاون

زكريا بهطوط،  يعمل للإئتلاف العالمي للإستعداد للعلاج بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا كمسؤول التواصل و برامج التعاون، وكذلك عضوا في المنتدى الاستشاري للشباب ببرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بالإيدز. شارك في عديد برامج الاستجابة لفيروس نقص المناعة البشري منذ مرحلة المراهقة. بدأ كمتطوع بجمعية محاربة السيدا بمراكش، وذلك منذ عام 2007. وبعد إكمال دراسته الجامعية، التحق بجمعية محاربة السيدا بمراكش كموظف حيث خدم كمنسق لأنشطة الوقاية في أوساط العمال الشباب والسائقين. بدعم منظمته، ساعد على تطوير مناهج مبتكرة للوصول إلى الشباب في مراكش والمغرب: ساهم في خلق (معرض)  يمزج بين الألعاب والمعرفة بفيروس نقص المناعة البشري، منصة SMS للإجابة على أسئلة الشباب بشأن الصحة الجنسية والإنجابية، كأس أفريقيا مصغرة لكرة القدم،… إلخ. مع الإئتلاف العالمي للإستعداد للعلاج بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ساهم في تنفيذ عدة برامج لبناء القدرات والدعم استهدفت الأشخاص الذين يعيشون مع فيروس نقص المناعة البشري/الإيدز، الفئات الأكثر عرضة لخطر الإيدز. عمله بالإئتلاف سمح له بنسج صلات مع المجتمعات المحلية التي تعيش مع فيروس نقص المناعة البشري/الإيدز المشتغلات بالجنس، الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال والأشخاص مستخدمي المخدرات بالحقن  خاصة الأصغر سنا بينهم الذين لديهم احتياجات محددة مقارنة بالكبار. كما برامج الإئتلاف سمحت له بتطوير علاقات مع النشطاء المحليين والمنظمات عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

عماد الوليدي، المدير المالي و الإداري

ولد في عام 1983 في مراكش، وانضم الى فريق الإئتلاف العالمي للإستعداد للعلاج بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا MENA ITPC، كمدير إداري و مالي جديد، هو الأن بصدد الإعداد لماجستير ثاني في المحاسبة والتدقيق (CCA)، حاصل على درجة الماجستير في نظام معلومات الإدارة و الرقابة و(MCGSI)، إشتغل كمدير تنفيذي – محاسب ومالي بمدرسة للتعليم العالي، كما شغل عدة مهام كرئيس محاسب في عدة شركات للمحاسبة.

مدير المنصة الإقليمية

يحيى زيدي ناشط ملتزم مدافع عن حقوق الإنسان ومتخصص ذو خبرةٍ واسعة في قضايا فيروس نقص المناعة البشري/الإيدز واللاجئين ومجتمع المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري النوع الاجتماعي وثنائيي الجنس LGBTI. تولَّى يحيى المناصرة الدولية وبناء المجتمعات المحلية وتطوير الاستراتيجيات والأبحاث والخدمات والتدريب على المستوى المحلي (الجزائر) والإقليمي (الشرق الأوسط وإفريقيا) والدولي.

أحيا يحيى زيدي مجموعة أبو نواس الجزائرية لحقوق المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري النوع الاجتماعي. في عام 2005، وأسَّس يحيى مع نشطاءٍ آخرين مشروعًا للوقاية من فيروس نقص المناعة البشري/الإيدز للرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال في الجزائر، وفي عام 2007، عمل أيضًا مع العاملين بالجنس ومستخدمي المخدرات عندما صار منسِّق برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشري/الإيدز UNAIDS لقضايا الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال MSM.

قدَّم يحيى بعض الاستشارات حول التمويل واستراتيجية التنفيذ للعديد من المنظمات غير الحكومية الإقليمية والدولية، بما فيها منظمة COC هولندا، وInter/LGBTI فرنسا وIDAHO RFSL السويد، وLLH النرويج. أعاد بناء فرع الرابطة الدولية للمثليات والمثليين (ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري الجنس وحاملي صفات الجنسين) في إفريقيا وعمل رئيسًا مشاركًا لمجلسها التنفيذي، ويعمل حاليًا أمينًا عامًا مشاركًا مناوبًا للمجلس التنفيذي العالمي للرابطة الدولية للمثليات والمثليين. شارك يحيى في تأسيس شبكة منطقتنا، وهي منظمة المناصرة الوحيدة من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي يقودها أفراد من مجتمع المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري النوع الاجتماعي وثنائيي الجنس وحاملي صفات الجنسين. كان في طليعة مناصرة الأمم المتحدة لتبني قرارات بشأن الميل الجنسي والهوية الجنسانية في عامي 2014 و2016، وجمع في مرتين أكبر عددٍ من الموقِّعين على البيانات المشتركة الصادرة من المجتمع المدني في تاريخ مجلس حقوق الإنسان.

كان يحيى عاملًا اجتماعيًّا في مجال الهجرة، وفي بلجيكا، شارك في تأسيس «أمنية – OMNIA»، وهي رابطة للمهاجرين من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المقيمين في بلجيكا والذين يحاربون رهاب المثلية بين المهاجرين من المنطقة، وانضم مؤخرًا إلى مجلس إدارة الرابطة الرياضية الدولية للمثليين والمثليات (GLISA) بصفته أمينًا عامًا مشاركًا.

انتقل يحيى إلى مراكش ويعمل في مكتب الائتلاف العالمي للاستعداد للعلاج في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. رجاءً لا تتردَّد في التواصل معه بشأن كل القضايا المتعلقة بالصندوق العالمي عن طريق البريد الإلكتروني: yahia.zaidi@itpcmena.com

شارلي باران، مستشار المنصة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا
يقدم تشارلي باران الدعم الفني للمنصة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وهو حاصل على درجة الماجستير في الصحة العامة، ويعمل في مجالات فيروس نقص المناعة البشرية والصحة والتنمية، مع التركيز على الفئات السكانية الرئيسية والمجتمع المدني ودلك لأكثر من 12 عاما. يقدم تشارلي للفريق فهما عميقا لنموذج الصندوق العالمي للتمويل، تنظيمه، وأولوياته. وفي الوقت الذي يكمل فيه كل أنشطة المنصة، يركز تشارلي على التحليل وتطوير المحتوى، ورصد التطورات والمنشورات من قبل الصندوق العالمي، وتقديم المشورة لفريق الإئتلاف العالمي للإستعداد للعلاج بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إيتبسي-مينا حول الاستراتيجية والنهج.