مدير المنصة الإقليمية

يسعدنا أن نعلن عن انضمام يحيى زيدي إلى فريق الائتلاف العالمي للاستعداد للعلاج في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا مديرًا للمنصة الإقليمية للتواصل والتنسيق.

يحيى زيدي ناشط ملتزم مدافع عن حقوق الإنسان ومتخصص ذو خبرةٍ واسعة في قضايا فيروس نقص المناعة البشري/الإيدز واللاجئين ومجتمع المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري النوع الاجتماعي وثنائيي الجنس LGBTI. تولَّى يحيى المناصرة الدولية وبناء المجتمعات المحلية وتطوير الاستراتيجيات والأبحاث والخدمات والتدريب على المستوى المحلي (الجزائر) والإقليمي (الشرق الأوسط وإفريقيا) والدولي.

أحيا يحيى زيدي مجموعة أبو نواس الجزائرية لحقوق المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري النوع الاجتماعي. في عام 2005، وأسَّس يحيى مع نشطاءٍ آخرين مشروعًا للوقاية من فيروس نقص المناعة البشري/الإيدز للرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال في الجزائر، وفي عام 2007، عمل أيضًا مع العاملين بالجنس ومستخدمي المخدرات عندما صار منسِّق برنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشري/الإيدز UNAIDS لقضايا الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال MSM.

قدَّم يحيى بعض الاستشارات حول التمويل واستراتيجية التنفيذ للعديد من المنظمات غير الحكومية الإقليمية والدولية، بما فيها منظمة COC هولندا، وInter/LGBTI فرنسا وIDAHO RFSL السويد، وLLH النرويج. أعاد بناء فرع الرابطة الدولية للمثليات والمثليين (ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري الجنس وحاملي صفات الجنسين) في إفريقيا وعمل رئيسًا مشاركًا لمجلسها التنفيذي، ويعمل حاليًا أمينًا عامًا مشاركًا مناوبًا للمجلس التنفيذي العالمي للرابطة الدولية للمثليات والمثليين. شارك يحيى في تأسيس شبكة منطقتنا، وهي منظمة المناصرة الوحيدة من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي يقودها أفراد من مجتمع المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري النوع الاجتماعي وثنائيي الجنس وحاملي صفات الجنسين. كان في طليعة مناصرة الأمم المتحدة لتبني قرارات بشأن الميل الجنسي والهوية الجنسانية في عامي 2014 و2016، وجمع في مرتين أكبر عددٍ من الموقِّعين على البيانات المشتركة الصادرة من المجتمع المدني في تاريخ مجلس حقوق الإنسان.

كان يحيى عاملًا اجتماعيًّا في مجال الهجرة، وفي بلجيكا، شارك في تأسيس «أمنية – OMNIA»، وهي رابطة للمهاجرين من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا المقيمين في بلجيكا والذين يحاربون رهاب المثلية بين المهاجرين من المنطقة، وانضم مؤخرًا إلى مجلس إدارة الرابطة الرياضية الدولية للمثليين والمثليات (GLISA) بصفته أمينًا عامًا مشاركًا.

انتقل يحيى إلى مراكش ويعمل في مكتب الائتلاف العالمي للاستعداد للعلاج في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. رجاءً لا تتردَّد في التواصل معه بشأن كل القضايا المتعلقة بالصندوق العالمي عن طريق البريد الإلكتروني: yahia.zaidi@itpcmena.com

مدير البرامج

انضم عبد الحليم «عليم» الجداري، الاختصاصي النفسي والجنسي، إلى فريق عمل منظمة في يناير/كانون الثاني 2017 بصفته مديرًا للبرامج. يعمل عليم في مجال فيروس نقص المناعة البشري منذ 15 عامًا، وقبل الانضمام إلى الائتلاف العالمي للاستعداد للعلاج في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، كان مسؤولًا عن البرامج الدولية في منظمة سيدا لخدمات المعلومات الفرنسية. على مدار خبراته الماضية، نجح عليم في إدارة العديد من البرامج المتعلقة بفيروس نقص المناعة البشري في دول جنوب الصحراء الإفريقية الناطقة بالفرنسية. تعاون مع عدة شركاء ومتبرِّعين مثل اليونيسف وبرنامج الأمم المتحدة المعني بالإيدز والاتحاد الأوروبي وExpertise باريس وفرنسا، وركَّزت المشاريع بالأخص على غرب إفريقيا ومنتصفها وشمالها.

للتواصل: alim.elgaddari@itpcmena.org

مسؤول التواصل والبرامج

يعمل زكريا بهطوط الآن مسؤول التواصل والبرامج في الائتلاف العالمي للاستعداد للعلاج في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهو أيضًا عضو المنتدى الاستشاري للشباب التابع لبرنامج الأمم المتحدة للإيدز. ينغمس زكريا في العمل في مجال التصدي لفيروس نقص المناعة البشري في المغرب منذ كان مراهقًا، بدأ في عام 2007 متطوِّعًا في فرع جمعية محاربة السيدا (ALCS) في مراكش، ممَّا مكَّنه من إقامة روابط واسعة مع مجتمعات المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، والعاملين بالجنس، والرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال، والرجال الذين يستخدمون المخدرات عن طريق الحقن، وخاصةً الأصغر سنًّا من هذه الفئات. أقام زكريا، بصفته مسؤول التواصل والبرامج في الائتلاف العالمي للاستعداد للعلاج في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مجموعة عريضة من الصلات بالمنظمات والنشطاء المحليين في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

للتواصل:zakaria.bahtout@itpcmena.org

مستشار المنصة

يقدِّم تشارلي باران حاليًا الدعم الفني لمنصة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. تشارلي حاصل على درجة الدكتوراه في الصحة العامة ويعمل في مجالات فيروس نقص المناعة البشري والصحة والتنمية مع التركيز على الفئات الأكثر عرضة والمجتمع المدني لأكثر من 13 عامًا. يضيف تشارلي إلى الفريق فهمًا عميقًا لنموذج الصندوق العالمي ومنظمته وأولوياته، وعلاوة على إضافاته لكل أنشطة المنصة، سيواصل تشارلي التركيز على التحليل وتطوير المحتوى، ومراقبة التطورات وإصدارات الصندوق العالمي، وتقديم الاستشارات لفريق المنصة بشأن الاستراتيجية والمنهج.

Posted by Yahia Zaidi